Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

جائزة نوبل الى التركي اورهان باموق

وقت النشر torsdag 12 oktober 2006 kl 18.34
أورهان باموق مدافع بارز عن حقوق الأنسان

كما توقع كثيرون منحت الاكاديمية السويدية جائزة نوبل في الآداب هذا العام الى الروائي التركي اورهان باموق.

حيث اعلن السكرتير الدام للاكاديمية السويدية هوراس اينغدال، في الساعة الواحدة ودقيقتين ظهر اليوم الخميس اسم الروائي التركي اورهان باموق فائزا بجائزة نوبل للعام 2006 واشار اينغدال في مبررات منح جائزة نوبل الى ان باموق

” في بحثه عن الروح الحزينة لمدينته يكتشف رموزا جديدة للصراع بين الثقافات والتشابك الحضاري”

يعد باموق من اشهر الكتاب الاتراك المعاصرين وانه من كبار المحدثين في الرواية التركية وقد ترجمت اعماله الى حوالي ثلاثين لغة من بينها العربية حيث صدرت له عدة كتب من بينها ” الكتاب الاسود” عن دار المدى، و ” القلعة البيضاء” عن دار ورد، و”اسمي احمر” عن دار المدى ايضا و”الثلج” عن دار الجمل .

ولد اورهان باموق في اسطنبول في 7 يونيو ، حزيران العام 1952 في عائلة ميسورة الحال، ودرس الهندسة المعمارية والصحافة لكنه التجأ في آخر المطاف الى الكتابة، حيث بدا النشر العام 1979 ومن ثم توالت اصدارته للعديد من الروايات منها : البيت الصامت، القصر الابيض ، الحياة الجديدة، ” اسطنبول وغيرها. وكل هذه الروايات التي يعالج فيها قضايا اجتماعية وسياسية صنفها البعض في اطار الواقعية الاجتماعية وساحاتها القرى والمناطق الجبلية وهو يتحدث يها عن اوضاع اجتماعية مختلفة بعمق فلسفي ذات ابعاد تاريخية يستمدها من التاريخ العثماني، كروايته ”القلعة البيضاء” التي اصدرها العام 1992 التي ابرزته ككاتب من طراز عالمي، فبطل الرواية نبيل ايطالي عاش في القرن السابع عشر، يقع في قبضة الاتراك وهو في طريقه الى البحر فيودع السجن، وبفضل معرفة الايطالي بالعلوم والطب يطلق سراحه ويعامل بلطف.

يقول باموق في احد اللقاءات معه انه نشا في مرحلة انتقالية بين الحياة العثمانية التقليدية واسلوب الحياة الغربية، وهذا ما عبر عنه في كتاباته في العام 1982 وماتلاها، واصبح فنه الروائي معروفا من خلال استخدامه الهوية وازدواجية الموتيفات، كما جسد ذلك في روايته ” الكتاب الاسود” 1990الذي يبحث بطله في اروقة مدينته اسطنبول عن زوجته التي اختفت مع اخيها غير الشقيق، مما يدفع بالزوج ان يغيير هويته.

يوران سورمدال من القسم الثقافي في الاذاعة يؤكد على ان هذا الكتاب الذي يتحث عن المدينة اسطنبول يعكس هذه النظرة المزدوجة باعتبارة كاتب اووربي كما هو كاتب تركي:

يعد اورهان باموق من الكتاب الجريئين في الدفاع عن حقوق الانسان في تركيا، وهو الذي دعا بلاده الى الاعتراف بماتعرض له الارمن والاكراد من قتل وبسبب مواقفه هذه احرقت كتبه و تعرض الى مقاضاة من المحاكم، وواحدة من اكثر رواياته جرأة في الطرح بعنوان ”ثلج” التي صدرت بالعربية عن دار الجمل في المانيا العام 2005 تعكس معضلات مجتمعات منطقة الشرق الاوسط ومشاكل الفقر فيها طارحا افكارا جريئة من قبيل فصل الدين عن الدولة، وفي تقديم رؤية مخالفة لمايطرحه كثيرون في النظرة الى اختلاف الحضارات، مؤكدا على ان مايطلق عليه الشرق والغرب ليس سوى وجهان لحضارة واحدة، ولذلك فهو يدعو الى تتمسك تركيا بثقافتها الشرقية وعدم التنازل عنها الى الغربية في سبيل ان تقبل تركيا في البيت الاوروبي.

يشبهه احد الكتاب السويديين اورهان باموك بتركيا مصغرة، لما تحمله كتاباته من انعكاسات لمجتمعه. ويؤكد اورهان باموق في مقابلة معه انه قرر ومنذ البداية ان لايكتب في السياسة، لكنه وبالرغم من ذلك فان مايتناوله هو السياسة بعينها ولكن بلبوس مختلفة ولكنها جريئة ايضا. فروايته ” اسمي احمر” فيعدونها النقاد تعبيرا عن واقع متناقض في كل معانيه فهو يجمع بين احدثا تاريخية ورؤى فلسفية، دينية و موتيفات من عالم الجريمة التاي تقع فيها الاخلاق صريعة الدساس التي تحاك في البلاط العثماني, والرواية تتحدث عن رسام يقتل لانه كان يرسم باسلوب لايتماشى والعصر الذي يعيش فيه، والاحمر هو اللون الذي يغطي الرسام القتيل، لون الجريمة والقتل ولون حمرة الشفاه. الرواية تتناول دور الفن في مجتمع يسوده التزمت الديني والسلطة الشمولية. البعض صنف هذه الرواية على انها رواية بوليسية تاريخية. هذه الرواية وغيرها اثارت ردود افعال مختلفة حول شخصية اورهان باموق، ومن مختلف الجهات اسلامية وعلمانية.

منح جائزة نوبل الى اورهان باموق جا تتويجا لجوائز دولية عديدة نالها، وهو معروف جدا في السويد، خاصة في السنوات الاخيرة وقد حضر الى ستوكهولم اكثر من مرة، آخرها كان هذا العام في معرض الكتاب في غوتنبرغ.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".