منظمة العفو الدولية توجه انتقادات للسويد

تلقت السويد انتقادات من قبل منظمة العفو الدولية Amnesty في تقريرها السنوي. والسبب يعود الى أن السويد لا تلتزم بقانون العقوبات الدولي للأمم المتحدة فيما يتعلق بجرائم التعذيب. 

 

فبحسب منظمة العفو الدولية تقوم السويد بتسفير طالبي اللجوء المرفوضة طلبات لجوئهم الى بلدان تُعرض مواطنيها للتعذيب في السجون، عبر فقط الحصول على ضمانات دبلوماسية من الدول الاخرى. كما طالت الانتقادات السويد بسبب رداءة تعامل الشرطة السويدية مع قضايا الاغتصاب، وايضاً استمرار وجود منظمات عنصرية ونازية على أرض السويد.