السويد تعتزم تنظيم كأس العالم

2:50 min

تسعى السويد إلى تنظيم كأس العالم للسيدات في غضون عشر سنوات، وفقاً لما كشفه القسم الرياضي في الإذاعة السويدية اليوم.

وكانت اتحادات دول الشمال لكرة القدم قد اجتمعت في الرابع من الشهر الجاري، لمناقشة تقديم طلب مشترك لاستضافة أكبر تظاهرة كروية نسائية في العالم بعد عشر سنوات من الآن. وفي تعقيبه على هذا الملف المشترك قال كارل إريك نيلسون، رئيس الاتحاد السويدي لكرة القدم، أن هناك رغبة كبيرة للاشتراك مع الدول المجاورة لتنظيم المونديال النسائي.

ويرى نيلسون أن بطولة العالم لكرة القدم للسيدات تظاهرة رياضية كبيرة، وتحظى باهتمام الجمهور، هذا من جهة. ومن جهة أخرى، يعتقد أن تنظيم هذه التظاهرة سيمنح دول الشمال قوة لإنشاء بنية تحتية منظمة، ستفسح المجال مستقبلاً أمام اسكندنافيا لتنظيم بطولة أمم أوروبا للرجال.

ومنذ شهر مارس/ آذار الماضي بدأت تروج بعض الأخبار في الكواليس، حول تفكير دول الشمال في تقديم ملف مشترك لتنظيم أمم أوروبا بحلول 2024، وعلى الأرجح في 2028. لكن فكرة تنظيم كأس العالم للسيدات ظهرت بشكل فعلي قبل أسبوعين فقط.

وعلق كارل إريك نيلسون على ذلك بالقول "لقد تابعنا النجاح الكبير الذي حققته كل من بطولة العالم للسيدات في كندا، وبطولة أمم أوروبا للسيدات 2013 التي نظمتها السويد، وتركت لنا إشارات انطباعات جدية حفزتنا على التفكير في تقديم طلب تنظيم بطولة أمم أوروبا لكرة القدم للرجال.

ويعتقد كارل إريك نيلسون، رئيس الاتحاد السويدي لكرة القدم، أن بلدان الشمال الأوروبي تعتبر رائدة في كرة القدم النسائية، إن صح التعبير، وهذا العامل سيعزز تقديم ملف مشترك شمالي للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا). حيث يرى في الملف المشترك حلاً مثالياً لتنظيم العديد من البلدان لتظاهرات كروية كبيرة، وإلا سيظل الأمر حكراً على دول معدودة.

هذا ويعتزم اتحاد كرة القدم السويدي تنسيق طلباته لتنظيم فعاليات كروية عالمية، كما يستهدف أيضاً البطولات الكبرى الخاصة بفئات الشباب والناشئين مستقبلاً.