النقد الاجتماعي الساخر

20 min
مارينا دشلي طالبة ومغنية وعضو في فرقة مسرحية ساخرة.. وفي حلقة اليوم تُحدثنا مارينا عن النقد الشعبي بطريقة السخرية وتقول إنه أمر طبيعي في السويد.

 

في عدة مدن في انحاء مختلفة من السويد يُمكن للمرء الذهاب إلى المسرح من أجل انتقاد السياسيين المحليين وأمور أخرى مثل خدمات المواصلات و مشاكل التوظيف والمرافق الرياضية حيث يتم ذلك عن طريق عروض مسرحية ساخرة.. وهذا ما تقوم به عدة فرق مسرحية ساخرة في أماكن متفرقة من السويد، ليتم لاحقاً اختيار افضل هذه العروض تميزاً في كل عام.

مارينا دشلي كان لديها فرصة لنتكون ممثلة ومشاركة في إحدى هذه العروض المسرحية في مدينتها كاتريناهولم.. المدينة التي وصلت إليها بعد أن غادرت سوريا.

مارينا سعيدة للغاية لأنه أُتيح لها المشاركة في هذه العروض والوقوف على خشبة المسرح جنباً إلى جنب مع العديد من الممثلين الهواة في هذه المدينة.

 

På svenska

Humoristisk samhällskritik

Marina Dishley är student, sångerska och revyskådespelerska. Folkliga revyer, som skämtsamt kritiserar bl a samhället, är vanliga i Sverige. Marina berättar

 

I många städer runt om i Sverige kan man gå på teatern för att få skratta åt lokalpolitiker, bussförbindelserna, arbetsförmedlingen, simbassänger, ja, det mesta tas upp i en lokalrevy

Det anordnas t.o.m ett Revy-SM i Sverige varje år och då koras den bästa lokalrevyn i landet

 
Marina Dishley fick chansen att skådespela i revyn i sin nuvarande hemstad Katrineholm

Dit kom hon efter att ha flytt från Syrien och hon är mycket glad att hon fått chansen att stå på scenen och skämta tillsammans med andra amatörskådespelare i staden