لاغو يتحدث الى اعضاء في الكونغرس

رئيس بلدية سودرتاليا امام اعضاء الكونغرس الامريكي

بلدية سودرتاليه،في جنوب ستوكهولم تستقبل لاجئين عراقيين اكثر مما تستقبل الولايات المتحدة الامريكية مجتمعة. هذا لخبر الذي اصبح حديثا في الاروقة السياسية في واشنطن، ومحط وسائل اعلامية امريكية وعالمية كثيرة، دفع لجنة في الكونغرس الامريكي الى استضافة آندرس لاغو، رئيس المجلس البلدي في سودرتاليه ليتحدث فيه كيف ان بلدية صغيرة في السويد تستقبل هذا العدد من اللاجئين مالم تسقبله الولايات المتحدة التي اعلنت الحرب في العراق.

واليوم تحدث رئيس مجلس بلدية سودرتاليا الاشتراكي الديمقراطي آندرش لاغو امام الكونغرس الامريكي قائلا:

ليس نحن من اعلن الحرب في العراق، ولكننا نستقبل ضحايا هذه الحرب. وواصل قوله موضحا كيف ان بلدية صغيرة تستقبل لاجئين عراقيين اكثر مما تستقبل الولايات المتحده وكندا مجتمعة.

لارس لاغو وامام اللجنة الامريكية لمفوضية هلسنكي والتي تتكون من اعضاء في الكونغرس الامريكي تنحدث من ان السويد استقبلت عشرين الف لاجئا عراقيا العام الماضي، في الوقت الذي استقبلت فيه الولايات المتحدة الفا وستمئة شخص ليس الا، و دعا الولايات المتحدة الى اخذ مسؤولية اكبر ازاء اللاجئين العراقيين:

الرئيس الامريكي جورج دبليو بوش وعد باستقبال مزيد من العراقيين هذا العام يصل العدد الى الفا ومئتين، كما قال لكن لم يتم اي شئ من هذا القبيل حتى الآن.

عديد من اعضاء الكونغرس الامريكي يرغبون بان تستقبل الولايات المتحدة لاجئين عراقيين اكثر والسناتور الديمقراطي بينجامين كاردين اطرى على آندرس لاغو وسكان بلدية سودرتاليا بالقول:

نريد ان نبعث بشكرنا لكم سكان سودرتاليا لانكم تقومون بها العمل. انتم ملهمون بهذا، قال السنتاتور الامريكي مضيفا بان يجب ان يكون استقبال اللاجئين اكثر عدلا وان الولايات المتحدة والمجتمع الدولي يجب ان يقوموا بالمزيد من اجل مساعدة الذين يغادورن العراق طالبين اللجوء.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".