تقرير لهيئة مكافحة الجريمة يشير بزيادة عدد البلاغات ضد حالات الإغتصاب

أظهر تقرير أجرته هيئة مكافحة الجريمة زيادة في عدد البلاغات المقدمة للشرطة والتي تحتوي حالات إغتصاب. إذ يرى التقرير أن عدد حالات الإغتصاب قد تضاعف في السنوات العشر الماضية. وبحسب ما تقوله كلارا رادوليفا سيلين من الهيئة فإن المسؤولين لاحظوا زيادة في نوع حديد من حالات الإغتصاب وهو من قبل أشخاص ليست لديهم علاقة وطيدة بالضحية. وتضيف أن التعارف والعلاقات عبر الإنترنت قد تساهم في زيادة حالات الإغتصاب إذ هناك من يتعارفون عبر الإنترنت والحفلات.

و بحسب إحصاءات الهيئة فأنه تم تقديم ثلاثة آلاف وخمس مائة بلاغ خلال العام الماضي وترى الهيئة أنه من أحد الأسباب المؤدية إلى زيادة البلاغات هو التعديل الذي أجرى على القانون المتعلق بتعريف الإغتصاب عام ألفين وخمسة. وفي حين تيقل فيه حالات الإغتصاب من قبل أشخاص مقربين للضحايا هناك زيادة كما ذكرنا في حالات الإغتصاب لأشخاص مجهولي الهوية

Grunden i vår journalistik är trovärdighet och opartiskhet. Sveriges Radio är oberoende i förhållande till politiska, religiösa, ekonomiska, offentliga och privata särintressen.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".