المجلة تلتقي بنوال السعداوي على هامش مؤتمر الكتاب العالمي

اختتم والتيك، مؤتمر الكتاب ومترجمي الادب العالمي اعماله في ستوكهولم بمشاركة مايقرب من ستمائة مشارك من بلدان مختلفة..

وكان من ابرز المتحدثين في هذا المؤتمر الكاتبة والمدافعة عن حقوق المرأة، المصرية نوال السعداوي والتي التقاها طالب عبد الامير على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقدته في اطار فعاليات المؤتمر العالمي للكتاب ومترجمي الادب .

نوال السعداوي اسم معروف ليس في مصر وحدها بل في العالم العربي، وبلدان اخرى، في كتاباتها الجريئة منذ اكثر من خمسين عاما في مجال الدفاع عن حقوق المرأة وتعرضت بسبب ذلك الى السجن والفصل من الوظيفة كطبيبة وتعرضت لمحاولة التفريق الاجباري عن زوجها الدكتور والروائي الماركسي شريف شحاته مما دفعها الى مغادرة البلاد . كاتبة وروائية لها شهرة كبيرة. ومن اشهر كتبها الانثى هي الاصل، المرأة والجنس، وغيرها مثل الاله يقدم استقالته في مؤتمر القمة الذي صدر العام 2006 ومنع في مصر.

نوال السعداوي البالغة من العمر اليوم سبعة وسبعين عاما، وكغيرها من المشاركات و المشاركين في ندوات المؤتمر في ستوكهولم تؤمن بقوة الكلمة الحرة، واهمية ان يكون الانسان متعلما، وفيما يتعلق بمسألة محو الامية ترى بان الامي ليس الذي لايقرأ ويكتب فحسب، بل وكذلك المتعلمون الذين لايفقهون من امور الحياة شيئا: