1 av 2
2 av 2
Riksbankschefen Stefan Ingves presenterar sänkning

البنك المركزي السويدي يخفض سعر الفائدة الى 1 %

أقدم البنك المركزي السويدي على تخفيض جديد في سعر الفائدة الرئيسي ليصبح واحد بالمئة وهو أدنى مستوى للفائدة البنكية على مر تأريخ السويد الحديث. وقال البيان الصحفي الذي أصدره البنك صباح اليوم والذي تضمن الأعلان عن التخفيض ان هذا الآجراء ضروري لكبح التراجع في الأنتاج، في قطاع الأعمال. ولضمان أبقاء نسبة التضخم بحدود الأثنين بالمئة.

وقال البيان أن التراجع الأقتصادي يبدو الأن أعمق مما كان في شهر كانون الأول ـ ديسمبر من العام الماضي، والصادرات، وطلبات التصدير تراجعت بشكل بشكل كبير، وتسريح العاملين أو أنذارهم بالتسريح من العمل في تواصل على نحو واسع. كما أدى التباطوء الأقتصادي الى تراجع أسعار النفط عما كانت عليه في نهاية العام الماضي، الأمر الذي سينجم عنه أنخفاض في مستوى التضخم.

رئيس البنك المركزي ستيفان اينغفيس علل هذا التخفيض بالقول:

”ان هذا الاجراء ياتي بسبب التردي الكبير الحاصل في المستوى الاقتصادي، وهذا يجعلنا نتخذ هذه الخطوة التاريخية بخفض سعر الفائدة الرئيسية الى واحد بالمائة. ثم اننا نتطلع الى ان يستعيد الاقتصاد عافيته خلال العام الفين وعشرة ثم يتواصل مع الفين واحد عشر”.

وعن سؤال الاذاعة لرئيس البنك المركزي ستيفان اينغفيس عما اذا البنك متأكد من الاقتصاد السويدي سيستر بعض عافيته في العام القادم، قال:

”متأكد؟ لايمكن القول ولكننا قمنا باتخاذ اجراءات كثيرة فيما يتعلق بتطور المستوى الاقتصادي الشامل وكذلك فيما يخص المقارنة مع المستويات الاخرى في الاقتصاد السويدي. نحن ننظر الى المستوى الاقتصادي ونقارنه مع اعوام التسعينا فنراه ليس بذلك السوء ولكنه اسوء مما شاهدناه من تردي في الوضع خلال السنوات الاخيرة”:

يقول هذا ستيفان اينغفيس رئيس البنك المكزي السويدي الذي اعلن صباح اليوم بخفض سعر الفائدة الرئيسية المعروفة باسم ريبرو رنتا، درجة واحدة لتصبح واحد بالمائة فقط

من جانبه اكد وزير المالية اندرس بوري بان من الضروري جدا ان تقوم البنوك بخفض سعر الفائدة على القروض المتعلقة بشراء المساكن:

” ان المهم اليوم هو ان تقوم البنوك بخفض سعر الفائدة على قروض السكن، والا فسوف لايكون هنالك اي تأثير على الاقتصاد.. في الخريف كان لدينا هذا الشئ حيث قامت البنوك بتخفيض سعر افائدة، والان من الضروروي ان يذهب الناس البنوك ويطالبوها باتباع عملية خقض سعر الفائدة على قروض السكن”.

قال هذا وزير المال اندرس بوري الذي اجاب على سؤال الاذاعة فيما اذاكانت البنوك بحاجة الى من يحثها على خفض سعر الفائدة تبعا لماقام به البنك المركزي قال بوري:

”نعم البنوك لاتعمل الا بان يتم الضغط عليها، فهذه ليست مؤسسات مبنية على المسؤولية الاجتماعية”

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".