تيريز ألساهامر

السباحة السويدية تيريز ألسهامار: فرحة لم تتم

حطمت السباحة السويدية تيريز ألسهامار اليوم زمنها القياسي العالمي في سباق الخمسين متر فراشة ببطولة أستراليا المقامة حاليا في مدينة سيدني.

لكن الإتحاد الدولي للسباحة قرر عدم الإعتراف بزمن ألسهامار القياسي الجديد وذلك لأن تيريز كانت ترتدي حلتي سباحة منفصلتين.

وتسمح لوائح الاتحاد الأسترالي للسباحة بارتداء السباحين والسباحات لأي ملابس تحت حلة السباحة لأغراض الاحتشام أو غيرها، ولكن اللوائح الجديدة التي أقرها الاتحاد الدولي للسباحة يوم السبت الماضي تمنع ارتداء أكثر من حلة سباحة واحدة.

وقد قطعت تيريز ألسهامار البالغة من العمر واحدا وثلاثين عاماً سباق اليوم في خمسة وعشرين ثانية وأربعة وربعين جزء من المئة، بفارق 0.02 ثانية أسرع من الزمن القياسي العالمي السابق الذي سجلته ألسهامار في برشلونة في يونيو حزيران عام ألفين وسبعة.

وللتذكير فإن تيريز ألسهامار قد عانت من مشاكل مع الملابس من قبل، فخلال دورة الألعاب الأولمبية السابقة، ببكين ألفين وثمانية، انقطعت سحابة حلتها ذات التقنية العالية قبل لحظات من انطلاق سباق الدور قبل النهائي لسباق خمسين متر حرة، الذي يعتبر السباق الأساسي بالنسبة لها، لتفشل في بلوغ الدور النهائي.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".