آنيكا ليند
لتفادي خطر أنفلونزا الخنازير

الخارجية تنصح المواطنين السويديين بتجنب الزيارات غير الضرورية الى المكسيك

بناء على تقييم المعهد السويدي للوقاية من الأوبئة نصحت وزارة الخارجية المواطنين السويديين بتجنب السفر الى المكسيك دون ضرورة قصوى، وذلك لتفادي أحتمال الأصابة بفيروس أنفلونزا الخنازير المميت المتفشي هناك، وللحيلولة دون أنتقال المرض الى السويد. وبذلك تنضم السويد الى غيرها من بلدان الأتحاد الأوربي التي نصحت رعاياها لعد القيام بزيارات غير ضرورية للمكسيك، التي أستندت بدورها الى تقديرات كل من المعهد الأوربي للوقاية من الأوبئة ومنظمة الصحة العالمية عن الوضع هناك. آنيكا ليند من المعهد السويدي للوقاية من الأوبئة قالت:

ـ أرتباطا بالوضع القلق هناك، وأحتمال التعرض لعدوى أنفلونزا الخنازير في المكسيك، نريد وحتى أشعار آخر تجنب القيام بسفرات غير ضرورية الى هناك. ومضت المسؤولة الصحية السويدية الى القول:

ـ يبدو ان هناك أصابات كثيرة بهذا المرض، وقد يرتبط ذلك بضعف الخدمات الطبية، ولذلك لا نريد المخاطرة بتعريض السويديين للأذى.

وقد جرى حتى الآن فحص أربعة وعشرين شخصا في السويد، ولم يثبت أصابة أيا منهم بالفايروس، وفي أطار الأستعداد لأتخاذ الأجراءات المناسبة في حال وصول الفايروس الى السويد ويواصل معهد الوقاية من الأوبئة فحص مزيد من الحالات.

وكانت كندا وفرنسا قد أوقفتا رحلات الطيران والسفرات الفردية الى المكسيك، كوبا أوقفت كذلك الرحلات الجوية من والى المكسيك. وفي ولاية كاليفورنيا الأمريكية أعلن حاكم الولاية أرلوند شوارزينغر حالى الطواري في بعض مناطق الولاية، مما يعني مدها بمزيد من الموارد الصحية لمواجهة الوضع.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".