لجنة حفظ حقوق الأطفال الأممية تستدعي وفداً حكوميا سويديا

استدعت لجنة حفظ حقوق الأطفال الأممية وفدأ من الحكومة السويدية لمناقشة وضع الأطفال اللاجئين المرفوضة طلباتهم والتي صدرت أوامر تسفير بحقهم

إذ كانت اللجنة قد انتقدت السويد مرات عدة بسبب خرقها لمعاهدة الأطفال والتي تضمن دراسة لكافة الأطفال. القانون السويدي الحالي لا يعطي الأطفال المختبئين حق الدراسة لكن المدارس هي التي تختار قبول أو رفض التحاق طلبة بها مما يحمل مدراء المدارس مسؤولية. وكان رد الحكومة السويدية بأنها لن تتمكن الآن من إجراء تعديلات على أي قوانين قبل أن تقوم لجنة حكومية جديدة بالبحث بالأمر وتقديم استنتاجاتها وتوصياتها للحكومة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista