لماذا تشعل الحرائق في ضواحي المدن السويدية ؟

 شهدت ضواحي مالمو ويتبوري وابسالا، في الفترة الاخيرة اعمال اضطرابية قام بها بعض الشباب، آخرها مساء امس في يتبوري، منطقة بيسكوب غوردن التي شهدت اضرام نار في عدد من السيارات، وقبلها تحدثنا عن تعرض سيارات ومباني ورجال انقاذ الى اعمال عنف في منطقة غوتسوندا بابسالا.
 هل ثمة تفسير لما يجري في ضواحي المدن السويدية التي يتكثف فيها سكن العديد من المهاجرين من مناطق العالم المختلفة، ومن يقف وراء هذه الافعال؟

المزيد في مجلة اليوم

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".