تصاعد كبير في البطالة بين المتخرجين حديثا من الجامعات والمعاهد والثانويات

تتصاعد البطالة بين خريجي الجامعات والمعاهد العليا، وخاصة بين المتخرجين حديثا. يون غرانستروم الذي حصل في الربيع الماضي على شهادة التمريض جلس ليكتب طلبه الأول الى مكتب وساطة العمل، وهو لم يشعر بالتعب بعد من مساعي الحصول على عمل:

خلال دراسته في معهد التمريض كان أنطباع يون أن هناك أعمالا شاغرة يمكنه الحصول على أحداها، ولكن بعد أكماله عملا تطبيقيا في مستشفى سوندربي في ليليو، لم يعد بأمكانه الأحتفاظ بذات الأنطباع الإيجابي:

ـ أخر ما سمعته انني أستحق شهادتي. ليون زملاء دراسة كثر في معهد التمريض لم يتمكنوا من الحصول على أعمال، وقد قام هو وأثنين من زملائه بتقديم طلب للحصول على هوية تمريض من النرويج:

ـ يتعين ان تكون النرويج هي المنقذ، وإلا سيتوجب التحرك لتدبر الأمور، وفي أسوأ الأحوال الإقتراض من الأبوين. يقول يون ويوضح أنه ليست هناك من أعمال في نوربوتن حيث يسكن، وان بعضها يتوفر في ستوكهولم، لكنها تتطلب بضعة أعوام من الخبرة التي يفتقر اليها، كيف له ان يتوفر على الخبرة وهو في سن الثانية والعشرين ولم يسبق له العمل:

وتشير معطيات مكتب وساطة العمل الى زيادة في حجم البطالة عن العمل بين المتخرجين حديثا من الكليات والمعاهد بلغت خمسة وستين بالمئة مقارنة مع ما كانت عليه في العام الماضي، أما بين خريجي الثانويات فوصلت الى تسعين بالمئة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".