عجز لدى صندوق الضمان الإجتماعي من إمكانية متابعة الطلبات بالرغم من ملايين مخصصة لتسريع أوقات البت في الطبلات

بالرغم من حصول صندوق الضمان الإجتماعي على مئات الملايين من اجل تقليص مدة انتظار البت بالطلبات يعاني صندوق البطالة من عجز في تقليص هذه المدة مما يجبر المئات من اصحاب الطلبات على الإنتظار لعدة أشهر.

أكثر المراكز تعرضاً للضغط هو مركز سوندسفال الذي يبت في طلبات من كافة مناطق السويد. تصل مدة الإنتظار هناك لأكثر من ستة أشهر. وبحسب مدير مركز صندوق الضمان الإجتماعي هناك باتريك فالين فإن السبب هو نقص عدد الموظفين

يقول نقوم الآن بالبت في طلبات قدمت في شهر نيسان/أبريل والسبب هو إعادة التنظيم التي قمنا بها خلال فصل الربيع بالإضافة إلى زيادة عدد الطلبات التي وصلت إلينا. ويرى فالين أن الأمر غير مقبول ان تمر أشهر قبل البت في طلبات المواطنين خاصة أن هدف صندوق الضمان الإجتماعي هو ان لا تمر أكثر من ستة أسابيع بين وقت وصول الطلب والبت به

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".