زلاتان أبراهيموفيتش كما بدى في رسالته المسجلة بالفبدبو

تشكيلة المنتخب الوطني لكرة القدم تخلو من أسم زلاتان إبراهيموفيتش

خلت تشكيلة المنتخب السويدي لكرة القدم الذي سيقابل المنتخب الأيطالي في الثامن عشر من الشهر الجاري، من أسم نجم خط الهجوم زلاتان أبراهيموفيتش. وقال المدرب الجديد للمنتخب أيريك هامرين أن زلاتان بنفسه قد أعتذر عن الأنضمام الى المنتخب، وأن غير متأكد مما أذا كان سينضم اليه في المستقبل: 

ـ لقد أتصلت بزلاتان وتحدثت اليه يوم الأحد وهو غير متأكد مما أذا كان سيواصل اللعب للمنتخب قال هارمن وتابع: أنه يريد لاعبين لديهم الدافع والرغبة العميقة للعب في المنتخب الوطني، وأنه يحترم خيار زلاتان. 

لكن المدرب أستدرك قائلا انه يريد ان يشرح لزلاتان طريقة اللعب التي أرغب فيها قبل أن يتخذ قراره النهائي. 

الخبير الرياضي لراديو سبورتن رالف أيدستروم قال في تعليقه على أعتذار نجم هجوم برشلونه أنه ربما يكون زلاتان قد أصيب بالخذلان من رب العمل، ولكن السويد يمكن ان تحصل على فريق أفضل من دونه، وقال أيدستروم ان زلاتان نجم عالمي، ولكن يتعين على الأخرين الوصول الى صيغة أخرى، وهذا قد يعني أننا سنحصل على فريق ذو قوة دفع. وعن تأثير أبتعاد زلاتان على المدرب الجديد للمنتخب الوطني قال الخبير الرياضي: 

ـ لا شك ان وقع ذلك سيكون شديدا، ولكن وصوله حاليا الى هذه النتيجة سيساعده على ان معرفة مالذي يتوجب عمله. ربما كان ذلك أيجابيا. 

رد فعل زميل زلاتان نجم خط الدفاع أولوف ميلبري أختلف قليلا، أذ عبر الأسف لأبتعاد زلاتان الذي وصفه بالصديق المقرب واللاعب الكبير. 

وبعد ساعات قليله من الأعلان عن أعتذر زلاتان عن اللعب للمنتخب الوطني، جرى تكريمه، في مهرجان كرة القدم السنوي فوتبولس غالا الذي أقيم مساء أمس في مالمو بحضور الأمير كارل فيليب والأميرة مادلين، ومنح للمرة الرابعة وللسنة الثالثة على التوالي جائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في البلاد لعام 2009. 

اللجنة شرحت أسباب أختيار زلاتان بالقول أنه منح الكرة الذهبية لجهده في المنتخب الوطني وفي ناديه السابق أنتر الأيطالي وبرشلونه الأسباني، وصفته بالقائد الذي يمهاراته التقنية والتكتيكية أصبح يمثل الكرة السويدية في أفضل ناد عالمي لكرة القدم. 

زلاتان أبراهيموفيتش لم يتمكن من حضور المهرجان، ولكنه سجل رسالة فيديو بثت بعد الأعان عن الفوز قال فيها انه يشعر بأنه ينافس نفسه.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".