Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/
Det brinner i en industrilokal. Giftig rök sprider sig österut mot Giraffens köpcentrum. Alla som befinner sig i området bör bege sig därifrån. Boende i området uppmanas att gå inomhus och stänga dörrar, fönster och ventilation. För mer information lyssna på Sveriges Radio P4 Kalmar.
(Publicerat igår kl 17.16)
الاتحاد الأوروبي - روسيا

القمة الأوروبية - الروسية فرصة لتحسين العلاقات الفاترة

وقت النشر onsdag 18 november 2009 kl 14.03
الرئيس الروسي دمتري مدفيديف في استكهولم مع رئيس المفوضية الأوروبية ورئيس الوزراء السويدي

بدأت اليوم (الأربعاء 18/11/2009) في استوكهولم اجتماعات القمة بين الاتحاد الأوروبي وروسيا، بعد أن وصل الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف إلى العاصمة السويدية، واجتمع قبل ظهر اليوم مع رئيس الوزراء فريدريك راينفيلد، المباحثات تناولت العلاقات السويدية الروسية التي لم تكن على أحسن أحوالها منذ فترة طويلة، بل أنها وصفت بالعلاقات السيئة.

 السويد الرئيس الدوري للإتحاد الأوروبي من المتوقع  ان تثير مع روسيا مواضيع تحسين سجل حقوق الانسان في شمال القفقاز، إلى جانب الملفات الواقعة في مركز أولويات المحادثات مثل الطاقة، بما فيها تصدير الغاز الروسي،  والتغيرات المناخية وأزمة الاقتصاد العالمي، إضافة إلى ما تم إنجازه منذ قمة العشرين.

لقاء اليوم  بين الرئيس الروسي دمتري مدفيديف ورئيس الوزراء فريدريك راينفيلد هو أول لقاء ثنائي بينهما، الرئيس مدفيديف رفض لفترة طويلة زيارة استوكهولم، بعد أن وجه وزير الخارجية السويدي كارل بيلد انتقادات شديدة لموسكو بعد الحرب مع جورجيا، ما ساهم في توتير العلاقات بين البلدين، الرئيس الروسي على كل حال يزور استوكهولم حاليا فهل يعني هذا أن التوتر قد انتهى؟ وأن صفحة الخلافات القديمة قد طويت؟

الرئيس مدفيديف يقول من الطبيعي أن يكون هناك قضايا اختلاف إلى جانب القضايا المتفق عليها، ولكن المهم أن نلتقي دوما لإيجاد الحلول.

كلام الرئيس الروسي هذا اعتبر التلميح الوحيد إلى وجود خلافات بين الطرفين، عدا ذلك جرى الحديث عن التعاون وتطوير العلاقات الاقتصادية، يذكر أن روسيا تحتل المرتبة الثالثة في سلم الشراكة مع  الاتحاد الأوروبي.

الموافقة السويدية الأخيرة على مرور خط أنابيب الغاز الروسي، نورث ستريم، عبر مياهها الإقليمية ساعد بلا شك على تحسين العلاقة بين البلدين، الرئيس مدفيديف لم ينسى اليومك أن يشكر رئيس الوزراء راينفيلد على ذلك

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".