جهود وأوقات وكلف مالية لا موجب لها في عمليات جراحية ليست ضرورية
صحة

الآف من العمليات الجراحية التي لا موجب لها تجري سنويا في السويد

أظهر تقرير حول العناية الطبية في السويد أعده مجلس المحافظات والبلديات أن ألاف العمليات تجرى سنوياً من دون فائدة خاصة لركب من يعانون من الارتروز. 

يجري الجراحون السويديون 10000 عملية للركبة سنوياُ من دون أي فائدة تذكر وخمسة عمليات من أصل ستة تجرى بالمنظار يمكن تفاديها وعلاجها بجلسات العلاج الطبيعي التي قد تفيد المرضى أكثر من الجراحة. 

وقد تسوء حالة المرضى الذين خضعوا لعمليات جراحية بدلأ من تحسنها. وبالرغم من أن المرضى لا يشعرون بتحسن عقب خضوعهم للعمليات الجراحية وبالرغم من أن الدراسات العلمية أثبتت أن من تخطى سنهم الأربعين لا يشعرون بتحسن بعد العملية يزداد عدد العمليات بأكثر من خمسين بالمائة مقارنة بعام 2002. 

أخصائية جراحة العظام في مستشفى لينشوبينغ أيمان علوان تعتقد ان التقرير يمكن أن يؤدي الى الحد من العمليات التي لا ضرورة لها، والأستعاضة عنها بجلسات العلاج الطبيعي التي لا تقل فاعليتها عن التدخل الجراحي. وتشير الى أن الأطباء يلجأون في كثير من الأحيان الى أجراء العمليات أستجابة لرغبة المرضى

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista