مصلحة الأدوية تنصح بالحذر عند تلقيح من لديهم أعضاء مزروعة

شددت مصلحة الأدوية على ارشاداتها باتباع الحذر فيما يخص تلقيح من لديهم أعضاء مزروعة ضد انفلونزا الخنازير 

يأتي تحذير مصلحة الأدوية عقب وفاة رجل يبلغ الخمسين من العمر كان قد أجرى عملية زرع قلب منذ ثماني عشرة عاما بعد اسبوعين من حصوله على اللقاح ضد انفلونزا الخنازير وعلى ما يبدو فإن جسم الرجل بدأ بمحاربة القلب المزروع بعد حصوله على اللقاح. ويفسر إينغمار بيرشون الأمر على أنه قد يكون السبب هو أن الرجل لم يتناول الأدوية التي تساعد الجسم على تقبل العضو المزروع وهناك تفسير آخر هو أن اللقاح ساهم في عملية رفض الجسم للقلب المزروع. 

وقد وصلت عشرة تقارير لمصلحة الأدوية عن وقوع حالات وفاة عقب الحصول على اللقاح كافة الحالات هي لأشخاص يعانون من أمراض مزمنة. لكن مصلحة الأدوية تؤكد على أن الأمر طبيعي خاصة أن المجموعة المعرضة للخطر والتي تعاني من أمراض هي التي حصلت أولا على اللقاح. لذلك تنصح المصلحة بأن يتأكد الفريق الطبي من تناول المريض للأدوية التي تساعد على قبول الجسم للاعضاء المزروعة قبل الحصول على اللقاح.