منى سالين تريد تغيير إجراءات الضمان الصحي التي أقرتها الحكومة السابقة

المعارضة تعد بتغير إجراءات الضمان الصحي

الإجراءات  الجديدة التي شرعت بتطبيقها حكومة يمين الوسط في إطار الضمان الصحي،  sjukförsäkringen  سيتم تغيرها وإعادة صياغتها، هذا في حال فوز تحالف أحزاب المعارضة بالانتخابات المقبلة، كيف سيحدث هذا التغيير؟ الإجابة عند منى سالين رئيسة حزب الاشتراكيين الديمقراطيين Socialdemokraterna

 إجراءات الضمان الصحي الجديدة التي اعتبرت إحدى أسباب تراجع شعبية أحزاب الاتلاف الحاكم، أصبحت كما يبدو هو موضوع الساعة الانتخابي بعد أن وعدت المعارضة على لسان منى سالين  رئيسة أكبر أحزاب التحالف المعارض، بتغيير هذه الإجراءات منى سالين وبهذا الشكل تصف ما تنوي القيام به من تغييرات على أجراءات الضمان الصحي

"وقف كل المعيقات أمام المرضى اللذين يستحقون الحصول على التأمينات، وتوفير الاحتياجات اللازمة لإعادة تأهيل المرضى القادرين على العودة إلى سوق العمل من خلال مشاركة أرباب العمل بهذه المسؤولية، إضافة إلى  توسيع النشاطات التي تعطي إمكانيات لتوفير وظائف مثل منح المساعدات للموظفين الجدد lönebidragsanställningar  وتأمين أماكن إضافية لتدريس كبار السن komvux-platser  وذلك من أجل إعطاء فرصة للمجازين مرضيا في أن يعود إلى سوق العمل في حال كان هناك إمكانية لذلك"

أما عن الفرق بين مايطرحه الاتلاف الحاكم وما تطرحه المعارضة تقول منى سالين: إن الحكومة إصدرت قرارا إداريا حددت به وبشكل مسبق من يستحق أو لا يستحق الحصول على التأمينات المرضية، أما المعرضة فستتبع أسلوب المعالجة الذاتية لكل حالة على حسب احتياجاتها، مضيفة أن معالجة ملفات المجازين مرضيا لمدد طويلة يجب أن تبدأ مباشرة وبالسرعة المطلوبة، المهم هنا أن نعرف هل يستطيع المريض العودة إلى مزاولة عمله السابق؟ أو يجب أن تبزل جهودا في إيجاد عمل آخر له، هذه المعالجات يجب أن تستمر طيلة الوقت وبمشاركة صندوق الضمانات الاجتماعية försäkringskassa ومكتب العمل arbetsförmedling وهذا سيسهل الحصول على معلاجات لكل حالة حسب الاحتياجات الذاتية. الكلام لرئيسة الاشتراكيين الديمقراطيين منى سالين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista