ستخلق العاصفة الثلجية صعوبات لحركة المواصلات
المناطق الساحلية هي الأشد تأثرا

عاصفة ثلجية عنيفة تسيطر على أجواء البلاد وإعلان أنذار من الدرجة الثانية في نورلاند

أعلنت هيئة الأرصاد الجوية حالة أنذار من الدرجة الثانية في أجزاء كبيرة من منطقة نورلاند، أرتباطا بالعاصفة الثلجية الي وصلت اليها من سيبيريا، والتي يتوقع أن تمتد لتشمل كل أرجاء البلاد. والأنذار من الدرجة الثانية يعني أحتمال تعرض الخدمات والنشاطات في المجتمع الى تعطل جزئي أو كلي. وقالت الهيئة أن الأنذار من الدرجة الأولى وهو ادنى درجة من أنذار الدرجة الثانية سيشمل العاصمة ستوكهولم وكل أرجاء البلاد، محذرة من تأثر حركة المواصلات والنقل من كميات الثلوج التي يتوقع هطولها، خاصة في مناطق البلاد الساحلية.

وستنخفض درجة الحرارة الى ست درجات مئوية ما دون الصفر، ويزداد الأنخفاض غدا ليصل الى عشر درجات مئوية تحت الصفر.

شركاتا الطاقة الكهربائية فاتنفال وأيون رفعتا من أستعداداتهما لمواجهة أي تعطل في أمدادات الكهرباء لزبائنهما في فستربوتن وفسترنورلاند، وذلك بزيادة أعداد العاملين، وتهيئة السيارات والمواد. كما ستتم الأستعابة بطائرات هليكوبتر لمواجهة الحالات الطارئة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".