مشروع قانون جديد

عدادات منزلية تساعد على خفض فواتير استهلاك الكهرباء

في خطوة من شأنها تقليل فاتورة الكهرباء المنزلية اقترحت الحكومة العمل على  تمكين المستهلكين من قراءة عدادات صرف الكهرباء من منازلهم، لمعرفة الأوقات التي ترتفع فيها أسعار الوحدات الكهربائية، خاصة وأن أسعار الكهرباء ارتفعت بشكل ملحوظ أثناء موجات البرد الحالية،

وابتداءا من الشتاء المقبل سيتمكن المستهلك من تحديد الأوقات التي يكون فيها سعر الكهرباء أقل من أوقات أخرى خلال اليوم، فمن الممكن مثلا أن يختار المستهلك أن يستخدم الغسالة في الليل بدل النهار حسب ما تقول وزيرة الشؤون الاقتصادية Maud Olofsson في حكومة يمين الوسط الحالية:

"الهدف هو أننا كمستهلكين سنتمكن من التحكم أكثر في كميات وأوقات استهلاكنا للكهرباء، وكل ذلك عن طريق تزويد البيوت بأجهزة قياس  ذكية تساعدنا على التوفير، من خلال مثلا أن نستخدم الغسالة أثناء الليل بدل النهار" تقول Maud Olofsson وزيرة الشؤون الاقتصادية.