النمو الاقتصادي في السويد عام 2009 هو الاسوء منذ نهاية الحرب العالمية الثانية

اظهر تقرير صدر عن دائرة الاحصاءات المركزية SCB ان معدل النمو الاقتصادي في السويد لعام 2009 توقف عند 4،9 بالمئة ما دون الصفر مسجلا بذلك اسوء حالة نمو منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.

وعلى الرغم من ان حالة النمو في الاقتصاد السويدي تسير بالاتجاه الصحيح بعد الخروج من الازمة الاقتصادية العالمية، الا ان التقدم يسير بصورة بطيئة، وما ساهم به هو ارتفاع معدل المصروف المنزلي بالاضافة الى ازدياد بسيط للاستهلاك في القطاع العام. ولكن بعض الخبراء الاقتصادين لا يتوقعون ان يقوم البنك المركزي برفع سعر الفوائد قبل الخريف المقبل.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".