دعوات لتعيين موظفين أكثر في السلك القضائي
دائرة القضاء

مساعي لتقليص فترات الانتظار في المحاكم السويدية

تعرف المحاكم السويدية العديد من القضايا التي تتطلب الإستعانة بموظفين جدد، هذا ما دفع دائرة المحاكم السويدية التفكير في توظيف المزيد من القضاة والموظفين لتقليص طوابير الإنتظار في المحاكم.

ومن أجل تنفيذ هذا المخطط أكد باربرو توربلاد المدير العام لإدارة المحاكم على أن هناك العديد من الإجراءات ستتخذ، ومن بينها تعيين قضاة جدد بالإضافة إلى أمناء محكمة ومحامين وموثقين. هذا وأضاف باربرو توربلاد أن هذا المخطط ليس وليد الصدفة بل كان هدفا منذ نظام المحاكم القديم وذلك لتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين.
الإنتقال إلى النظام الجديد يتطلب تسريع وتيرة العمل والتركيز على التخلص من الحالات القديمة التي مضى عليها أكثر من سنتين، هذا ما دفع باربرو توربلاد إلى مناشدة جميع فعاليات المحاكم للعمل بسرعة أكبر.
ويبقى السؤال المطروح حاليا هو مدى إستعداد المحاكم السويدية لإتخاذ إجراءات حساسة كهذه. لكن باربرو توربلاد المدير العام لإدارة المحاكم أبدى تفاؤله فيما يخص هذا التغيير، غير أنه لم يخفي صعوبة تحقيق هذا الأمر على أرض الواقع لأن تدفق القضايا على المحاكم ليست بعملية حسابية، حيث يصعب التكهن بعدد القضايا التي ستعالجها المحاكم

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".