عشية انعقاد القمة الأوروبية المخصصة لأزمة اليونان

ميركل تنادي بتغيرات على المعاهدات الأوروبية

دعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أمام البرلمان الألماني (البوندستاغ) اليوم،  إلى إعادة النظر ببعض  المعاهدات الاقتصادية الموقعة بين دول الإتحاد الأوروبي، بما يضمن عدم تكرار وقوع أزمات مشابه للأزمة التي تمر بها اليونان حاليا،

المستشارة ميركل أكدت أيضا أن بلادها يمكن أن تقدم المساعدة لليونان ولكن كمخرج أخير. مشيرة إلى أن الاتحاد الأوروبي قادر على تجاوز تداعيات الأزمة المالية، إذا تعاون أعضاؤه بشكل وثيق فيما بينهم. مضيفة أن أنه لا توجد دولة في الاتحاد الأوروبي قادرة على تجاوز التحديات الضخمة بمفردها عندما قالت: "معا نصبح أقوى".
يذكر أن أزمة الديون اليونانية ستكون محور محادثات قمة أوروبية من المقرر ان تعقد اليوم، مع أن أجواء الخلافات حول طريقة حل هذه الأزمة وإنقاذ اليونان  لا تزال قائمة خاصة أن فاتورة الحل قد تكلف مليارات اليورو