سبعة من اصل عشرة شركات تستمر بالعمل بعد السنوات الاولى على انشائها

اظهر اخر تقرير من دائرة النمو التجاري ان عددا اكبر من الشركات الجديدة التي تفتح تستمر باعمالها بعد السنوات الاولى من البدء بالعمل. ويشير التقرير ان سبعة من اصل عشرة شركات جديدة تستمر بالعمل بعد مرور ثلاثة سنوات على تاريخ الانشاء، مقارنة ب 55 بالمئة في التسعينات، كما قال لارش سوندل من دائرة النمو التجاري Tillväxtanalys

دائرة النمو التجاري درست ما يقارب 44 الف شركة انشأت عام 2005 والتقرير اشار ان حوالي 70 بالمئة منها لا تزال مستمرة باعمالها بعد ثلاثة سنوات. اننا ستينا نوردمارك نيلسون، مديرة منظمة فوريتاغرنا Företagerna تقول ان ثمة اسباب عدة توضح قدرة الشركات الجديدة على الاستمرار حيث ان قرارات عدة صدرت لتسهل الحوافز الضريبية، ولتخفض تكاليف توظيف اشخاص في الشركات.

لارش سوندل من دائرة النمو الاقتصادي يقول ان التقرير يشير ايضا الى ان الخبرة الموجودة لدى صاحب الشركة تساهم بهذه النتائج الجيدة حيث ان من قاموا بانشاء شركات بعد ان كانوا موظفين في نفس المجال لديهم نسبة نجاح واستمرار اكثر من أولئك الذين قاموا بانشاء شركات بعد ان كانوا طلابا او عاطلين عن العمل، حيث تبلغ نسبة استمرار شركاتهم بالعمل حوالي 55 بالمئة

اننا ستينا نوردمارك نيلسون تقول ان هذه الشركات التي كتب عنها التقرير كان لها الحظ ان تنشأ خلال فترة النمو الاقتصادي عام 2005، وهي تعتقد ان الارقام ستنخفض بشكل ملحوظ عندما نقوم بدراسة الشركات التي انشأت عام 2008 و2009.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista