تدفق مياه الربيع ادى الى مشاكل بمياه الشرب

ادى التساقط الكثيف للامطار في المنطقة الشمالية من مقاطعة نورلاند الى اغلاق معمل تكرير المياه ابوررن في شلفتيو Skellefteå بسبب الفيضانات التي اصابت المنطقة، الامر الذي ادى مساء البارحة الى انقطاع مياه الشرب عن العديد من السكان.

وعبر ستيفان يوهانسون، رئيس وحدة الماء والتصريف الصحي في بلدية شلفتيو، عن سعادته بان المعمل استطاع اليوم تشغيل وحدة انتاجية من اصل اثنين توقفتا عن العمل البارحة، وهو ما ساهم باعادة مياه الشرب الى سكان المنطقة. الا انه لم يستبعد ان تعود المشكلة من جديد ولهذا نصح باستعمال مياه الشرب بصورة حذرة.

الحرارة المرتفعة التي رافقت قدوم فصل الربيع، بالاضافة الى التساقط الكثيف للامطار ساهم بزيادة تدفق المياه في الانهار، الامر الذي ادى الى انشقاق بعض الطرقات في منطقة Norrbottensfjällen وبالتالي اخلاء 200 شخص من المنطقة.

يذكر انه تم في الايام الاخيرة اغلاق عدد كبير من الطرقات في محافظتي فستربوتن ونوربوتن، والتوقعات الجوية تشير الى امكانية اغلاق المزيد من الطرق اذ ان ذوبان الثلوج السريع، بالاضافة الى الامطار التي تتوقع ان تصل الى 15 ملم في المنطقة قد تساهم في تفاقم المشكلة، كما قال بير ماتس اوبري، رئيس وحدة الطوارئ في دائرة المرور في فستربوتن ونوربوتن.