كتاب نرويجي يكشف عن دفع السويد لفدية بقيمة 5 ملايين كرون لإفراج عن موظفين لدى الأمم المتحدة

كشف كتاب للصحفي النرويجي كارشتين تفيت إن الحكومة السويدية قامت بدفع فدية لمختطفي موظفين لدى هيئة الأمم المتحدة في لبنان عام 1980. وكانت الحكومة السويدية أعلنت في أعقاب الإفراج عن المخطوفين بأن الدبلوماسية الصامته هي السبب في الإفراج عن الموظفينم اللذان كان يعملان لدى هيئة إغاثة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان في ذلك الحين لكن الكتاب الذي ينزل اليوم في الأسواق النرويجية يكشف عن دفع الحكومة لفدية للخاطفين. وبحسب الكاتب فإن الحكومة السويدية استخدمت أموالاً من خزينة الدفاع.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".