قائد شرطة أوربرو كارل فالين معلنا ان التحريات الفنية قد وفرت مزيدا من الدلائل ضد المشتبه به

التحريات الفنية تعزز من الدلائل ضد المشتبه به في سلسلة جرائم الأغتصاب في أوربرو

قالت شرطة أوربرو ان التحريات الفنية التي أجرتها عززت من الشبهات حول الشخص الذي أعتقلته مساء أمس للأشتباه بأرتكابة سلسلة جرائم أغتصاب ومحاولة إغتصاب. جاء ذلك على لسان قائد شرطة اوربرو كارل فالين خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم. 

وكانت السنوات الأخيرة قد شهدت عددا من جرائم الأغتصاب، ومحاولات الإغتصاب في أوربرو، لم توفق الشرطة في الوصول الى مرتكبيها رغم قيامها بعديد من التحريات والفحوصات الفنية، منها فحص الحمض النووي "دي أن أي" لحوالي 500 شخص. فالين قال: 

لقد كانت هذه واحدة من أصعب الحالات التي واجهتها شرطة أوربرو خلال السنوات 30 ـ 35 الأخيرة.، موضحا ان السبب في تأخر حل جرائم الأعتداء على النساء هو العمل المنهجي واسع النطاق الذي أستخدم في التحري: 

المشتبه به في الثالثة والعشرين من العمر سويدي الجنسية، وليس له سجل عدلي لدى الشرطة، وهذا ما صعب من مهمتها كما يقول كارل فالين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".