تزايد كلفة الحمل بأطفال يعانون من متتلازمة داون

تزايدت خلال السنوات الماضية منذ عام 1978 كلفة معالجة حالات الحمل بأطفال يعانون من التشوه أو ما يسمى بمتلازمة داون. فقد أرتفع معدل العمر بالنسبة للوقت الذي تخترنه النساء للولادة، الأمر الذي يزيد بدوره من أمكانية الحمل بأطفال يعانون من التشوهات الناجمة عن متلازمة دوان التي تسمى أحيانا بالمنغولية.

تزايدت خلال السنوات الماضية منذ عام 1978 كلفة معالجة حالات الحمل بأطفال يعانون من التشوه أو ما يسمى بمتلازمة داون. فقد أرتفع معدل العمر بالنسبة للوقت الذي تخترنه النساء للولادة، الأمر الذي يزيد بدوره من أمكانية الحمل بأطفال يعانون من التشوهات الناجمة عن متلازمة دوان التي تسمى أحيانا بالمنغولية.

وتتمثل الكلفة في أن 53 بالمئة من النساء اللواتي أكتشفن عام 1999 أنهن يحملن بأجنة مصابة بالمتلازمة، أخترن القيام بعملية إجهاض. أما في العام الماضي فقد أرتفعت نسبة لجأن الى الأجهاض الى 67 بالمئة حسب معطيات مجلس الرعاية الأجتماعية.

يذكر أن الأطفال الذين يولدون وهم يعانون من متلازمة داون يواجهون أكثر من غيرهم أحتمال ضعف النمو الدهني والبدني، والتعرض لعديد من الأمراض مثل التهابات الغدة الدرقية، وارتجاع المريء، والتهاب الأذن.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".