الشرطة تواجه العنف بالعنف في بعض الحالات

تحقيق حول تعامل الشرطة والأسعاف الطبي في حالة وفاة شاب أعتقل وهو في حالة هياج وعنف

سيجري التحقيق في كيفية تعامل الشرطة والأسعاف الطبي مع حالة أدت الى وفاة شاب في الحادية والعشرين من العمر في منطقة فيرملاند. الحادث وقع مساء السبت الماضي، وأنتهى بنقل الشاب الى المستشفى إثر أصابته بتوقف في القلب، مما ادى الى وفاته يوم الأربعاء الماضي.

وكانت الشرطة والأسعاف الطبي قد تلقتا بلاغا عن شخص في حالة هياج وعنف تحت أحد السلالم، وحسب المعلومات فان سيارة الأسعاف أمتنعت عن نقله بسبب ما أبداه من عنف، وبدلا من ذلك قامت الشرطة بالقبض عليه.

 تومي ليند المتحدث الأعلامي بأسم شرطة فيرملاند رفض الأدلاء بتفاصيل عن الحادث وأكتفى بالقول أن الشرطة تضطر في مثل هذه الحالات الى إستخدام شيء من العنف.

كما رفض الأفصاح عما أذا كانت الشاب قد تعرض للضغط على بطنه وطرحه أرضا خلال عملية الإعتقال، وهذا أسلوب سبق وأن أنتقدت عليه الشرطة في حالات أخرى ادت الى وفاة. لكنه قال أن هذا الأسلوب لا غنى عنه في بعض الحالات.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".