Foto Ulrika Andersson / Länstidningen Östersund / SCANPIX

انتشار الطفيليات في مياه استرلوند يترك اثارا صحية على ابناء البلدية

 بسبب تأثيرانتشار الطفيليت في مياه الشرب في منطقة استرسوند واصابة العديد من الناس بمرض فيروس الامعاء، تم اليوم اغلاق صالتين للعمليات في مستشفى البلدية، بسبب انتشار هذا المرض واصابة عدد من العاملين في المستشفى. وحتى يوم امس الاربعاء كان ماتان من موظفي المستشفى لم يذهبوا الى عملهم .
هذا وتسير مستشفى استرسوند اعمالها بالعمل الاضافي وتشغيل موظفين مناوبين.  وتأمل ادارة المستشفى بأن تتحسن الوضعية خلال عطلة نهاية الاسبوع ويعود العاملون الى مهماتهم.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".