منظمة التعاون والتنمية الإقتصادية تتنبأ بنمو الإقتصاد السويدي

تتنبأ منظمة التعاون والتنمية الإقتصادية بتقدم النمو الإقتصادي في السويد خلال السنة بنسبة 3,9%. وبحسب تكهنات منظمة التعاون والتنمية الإقتصادية فإن نسبة النمو الإقتصادي سبتقى مرتفعة خلال العام المقبل إذ قد تصل إلى 3,4%.
هذا وازداد الإنتاج المحلي الإجمالي خلال عام 2010 بنسبة 5,2%.
وترى منظمة التعاون والتنمية الإقتصادية أن السويد لم تتأثر سلباً من الأزمة الإقتصادية العالمية مما يعني أنه على السويد أن تسحب برنامجها لمواجهة الأزمة الإقتصادية وتقلل من دعمها للمصارف بالإضافة إلى رفع البنك المركزي لنسبة الفائدة.
هذا وتتوقع المنظمة أن تصل نسبة البطالة في السويد 8% هذا العام و7,5% عام 2012.
وحصلت السويد على مديح بسبب مساهمتها في الرفاهية العالمية من خلال سياسة حفظ البيئة التي تتبعها.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista