ارتغاع الاسعار سيتراوح بين 2 و3 بالمئة حسب شركة Axfood. Foto: Scanpix

اسعار المواد الغذائية سترتفع خلال 2011

اسعار الخبز والخضار والفاكهة، بالاضافة الالبان والاجبان معرضة للارتفاع خلال العام الحالي. يعود هذا الى ارتفاع الاسعار في الاسواق العالمية، كما تقول اننه رينمان ايكلوند، المسؤولة الاعلامية في شركة Axfood، التي تقدر نسبة زيادة الاسعار الى ما بين 2 و3 بالمئة، وما سيحول دون ارتفاع اكبر بالاسعار هو قوة الكرون السويدي مقابل العملات الاخرى.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".