السلطات الدنماركية تطلق سراح مواطن سويدي يشتبه بتورطه في ارتكاب جرائم حرب.

أطلقت السلطات الدنماركية يوم السبت سراح مواطن سويدي في الثانية والأربعين من العمر بسبب شبهات حول ارتكابه لجرائم حرب في سلوفانيا عام 1991. وكانت الشرطة الدنماركية ألقت القبض على المواطن السويدي في الخامس من كانون الثاني/يناير عند عودته من رحلة استجمام.
هذا وكان الإدعاء السويدي حاول عام 2009 فتح ملف القضية ورفعه للقضاء أمر انتهي بغلق الملف في السويد
 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".