بيلدت أدان الهجوم الإرهابي وأعرب عن تضامنه مع الشعب الروسي

السويد تدين الأعتداء الإرهابي على مطار موسكو

أدان وزير الخارجية السويدي كارل بيلدت الهجوم الإرهابي الذي تعرض له أكبر مطارات العاصمة الروسية وأودى بحياة العشرات من الضحايا. بيلدت وصف الهجوم بالمروع وقال اننا ندينه بالطبع بأشد ما يمكن ونعرب عن تعاطفنا مع الشعب الروسي الذين يعاني حاليا من نتائج اللأعتداء الأرهابي الخطير.

الوزير السويدي لم يشأ التكهن بأسباب حدوث الإعتداء الإرهابي، مشيرا الى تعرض مطارات آخرى في وقت سابق الى هجمات إرهابية، ربط بعضها أحيانا بالأوضاع في شمال القفقاس، ولكن من المبكر الخروج بأستنتاجات نهائية حول الإعتداء الأخير.

وفي تصريح لوكالة الأنباء السويدية، قال توبياس نيلسون من وزارة الخارجية انه ليس هناك من دلائل على ان أحد المواطنين السويديين كان بين ضحايا الإعتداء على المطار الروسي، أو على صلة بالحدث.

كما ليس هناك من رحلات مقررة للخطوط الجوية الإسكندنافية ساس للمطار.

ونسب الى مصدر أمني روسي قوله أن الإنتحاريين الذين نفذا الإعتداء الإرهابي أمس كانا رجلا وامرأة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".