طفل حديث الولادة

تحديد حرية أختيار عيادة الولادة

تراجع التحالف الحاكم في السويد جزئيا عن أحد الأصلاحات التي عمل من أجلها في مجال الصحة، والمتعلق بحرية أختيار الجهة التي يتلقى فيها الرعاية الصحية. والأمر هنا يتعلق بعيادات الولادة، أذ أدت حرية الأختيار الى تزاحم على بعض العيادات، فيما تشغر كثير من الأسرة في عيادات أخرى كما بينت معطيات عام الفين وتسعة.

فيليبا راينفيلدت مسؤولة الصحة في مجلس محافظة ستوكهولم، تقترح الآن تعديل قواعد حرية الأختيار، بحيث تتم في وقت معين من فترة الحمل، وان يحدد عدد حالات الولادة التي تجري أسبوعيا في العيادة المعنية.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".