تم في السويد اكتشاف طفيلي الدودة الشريطية في احد الثعالب

اكتشاف طفيلي الدودة الشريطية القاتل في السويد

تم في السويد اكتشاف وجود  طفيلي، يمثل احد انواع الدودة الشريطية في واحد من الثعالب الـ 300 التي قامت ادارة الطب البيطري في فحصها. الطفيلي قاتل بالنسبة للبشر. والثعلب الذي يحمل هذا الطفيلي تم العثور عليه في شمال منطقة بوهوسلين. وستقوم ادارة الطب البيطري بفحص 300 ثعلب آخرين لمعرفة اتساع عدوى هذا الطفيلي. ومن الجدير بالذكر ان بيوض الدودة الشريطية يمكن ان تتواجد على الثمار العنبية والفطر وذلك من خلال براز الحيوان التي يحمل هذا الطفيلي. وهذا الطفيلي ليس خطراً تقريبا بالنسبة للكلاب والقطط والثعالب، لكنه خطر على حياة الانسان، فالبويضات يمكن ان تدخل في امعاء الانسان وتفقص هناك وبعدها يمكن ان تصل اليرقات الى الكبد وتتكاثر فيه.
الدودة الشريطية موجودة في عدد من الاماكن في اوروبا وخاصة في منطقة الالب وهناك ينصح الناس بعدم قطف العنبيات والفطر واكلها في الطبيعة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".