مكان الإقامة يلعب دوراً هاماً في تطور التحقيق في قضايا الإعتداء الجنس

نشرت صحيفة داغنز نوهيتر بحثاً جاء فيه تفاوت في كيفية التعامل مع الجرائم الجنسية بحسب مكان اقامة الضحية.
وبحسب مسح أجرته الصحيفة فإن أسوأ البلديات في التعامل مع قضايا الجرائم الجنسية هي كارلسكرونا في بيلكينغه إذ تصل فقط 22% من البلاغات إلى المحكمة في حين تصل النسبة إلى 57% في كريشانستا ونوشوبنغ.
ويلعب الإدعاء والشرطة دوراً هاماً في كيفية التعامل مع القضايا الجنسية بحسب وجهة نظر القائمين على المسح في صحيفة داغنزنوهيتر

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista