1 av 3
المعارضة داخل ليبيا اختارت العودة الى اعلم الإستقلال وحذا المتظاهرون في السويد حذوها
2 av 3
المتظاهرون حملوا طاقم السفارة على القبول برفع علم الأستقلال
3 av 3
المتظاهرون حملوا طاقم السفارة على القبول برفع علم الأستقلال

علم الأستقلال يرفع على مبنى السفارة الليبية في ستوكهولم

رفع علم الأستقلال الليبي على مبنى السفارة الليبية في ستوكهولم بعد ظهر اليوم بعد ان تم أمس أنزال العلم الأخضر الذي أختاره معمر القذافي بديلا له. هذا ما أفاد به هاتفيا للقسم العربي في إذاعى السويد الناشط في حركة المعارضة الليبية شعبان القلعي الذي قال ان هذا التطور جاء تتويجا لمفاوضات مضنية بين المواطنين الليبيين في السويد وطاقم السفارة.

وأضاف القلعي أن القائم بأعمال السفارة خرج لجمهور المحتشدين وأبلغهم بأنه واحد من أبناء الشعب، لكنه بقية الدبلوماسيين يرفضون الإدلاء بتصريحات لوسائل الأعلام حول الموضوع.

يذكر أن المنتفضين في ليبيا قاموا ومنذ ايام بأستبدال العلم الأخضر الذي يطلقون عليه أسم علم القذافي، أستبداله بعلم الأستقلال، الذي كان معتمدا في ليبيا حتى عام 1977.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".