البرلمان يصوت على اقتراح بيع الشركات الحكومية وخزن البيانات الالكترونية

يصوت البرلمان السويدي اليوم، بحضور الزامي، على اقتراح قانون خزن البيانات الالكترونية بالاضافة الى اقتراح يسمح ببيع الاسهم في الشركات الحكومية.

ويعد التصويت على الاقتراح المتعلق بالشركات الحكومية اهم عملية تصويت برلمانية لغاية الان، لانه سيوضح اذا كان بامكان الحكومة بيع اسهم في الشركات الحكومية تصل قيمتها الى 200 مليار كرون

احزاب البيئة، الاشتراكي الديموقراطي، واليسار تعارض بيع اسهم في شركة العقارات السويدية SBAB، كما وتعارض بيع اسهم في تيليا سونيرا للاتصالات وشركة البريد بوستن نوردن. واذا ما فشلت الاحزاب البرجوازية في عملية التصويت فان هذا سيكون اكبر خسارة للحكومة منذ الانتخابات الاخيرة.

وبما ان حزب ديموقراطي السويد SD، يعارض عملية البيع، فليس من المتوقع ان تحصل احزاب التحالف الحاكم على الاغلبية خلال التصويت.

اما بالنسبة لاقتراح قانون خزن البيانات، الذي يسمح بحزن المعلومات الالكترونية في الاتحاد الاوروبي لفترة تصل الى سنة، فمن المتوقع ان يتم تأجيل دخوله حيز التنفيذ، وهو ما قد يكلف السويد حوالي 150 مليون كرون تدفع على شكل غرامة تأخير للاتحاد الاوروبي.

حزب البيئة، واليسار، وكذلك ديموقراطيو السويد يسعون الى التصويت اليوم من اجل تأجيل دخول القرار حيز التنفيذ.

ونظرا لاهمية تصويت اليوم، فقد قام كل من حزب البيئة وحزب اليسار قاما بتدريب اعضاءهم في البرلمان على طريقة التصويت وذلك تفاديا لاي اخطاء قد تؤدي الى نتيجة غير مرغوب بها. لقد درسنا تفاصيل التصويت بصورة دقيقة، كما يقول رئيس المجموعة البرلمانية التابعة لحزب اليسار هانس لينده 

يذكر ان اخطاء عديدة وقعت في عمليات التصويت منذ الانتخابات البرلمانية الاخيرة، مثلا ان يصوت البعض عن طريق الخطأ عكس الخط السياسي للحزب، او ان لا يصوتوا على الاطلاق.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista