لا مسيرة لليمين المتطرف في بلدية سالم هذا العام

يبدو ان مسيرة سالم بالمشاعل التي كانت تنظم سنويا من قبل مجموعة يمينية متطرفة معادية للأغراب لن تنظم هذا العام. فقد نقلت نشرة أيكسبو عن مجموعة سالم فوندن التي كانت خلال السنوات الماضية تنظم المسيرة في أوائل شهر ديسمبر، نقلت عنها إعلانها أنها لن تقوم بذلك هذا العام، لكنها ترحب بتطوع جهات أخرى لمواصلة تنظيمها.

المسيرة كانت تنظم سنويا منذ عام الفين بعد مقتل صبي في السابعة عشرة في بلدية سالم بعد الأعتداء عليه من صبي آخر ذو خلفية أجنبية، وهدفها الأحتجاج على ضد ما يعتبره منظموا المسيرة والمشاركون فيها "كراهية وعنفا عشوائيا ضد السويديين".

لكن الشرطة لم تتلق حتى الآن طلبا من جهة اخرى للترخيص بالفعالية.