السويد من المناطق المحتملة لسقوط حطام قمر صناعي أمريكي

قد تسقط أجزاء من حطام قمر صناعي أمريكي خرج عن مداره وهو في طريقه للسقوط، قد تسقط في السويد. الأضرار المحتملة ليست كبيرة، أذ لا تعرف بالضبط المنطقة التي ستسقط فيها مساء غد الجمعة، أجزاء القمر الصناعي الذي أطلقته وكالة الفضاء الأمريكية ناسا الى الفضاء الكوني قبل عشرين عاما. 

حجم القمر يناهز حجم حافلة ركاب، ويصل وزنه الى ستة أطنان، وتأمل ناسا ان يسقط في البحر. ومن المناطق المحتملة لسقوط حطامه محيط يوتيبوري وما يليها الى الجنوب من مناطق .

أوله نوربري المدير العام لمجلس الفضاء السويدي يعتقد ان القمر سيتحطم ويحترق عند أحتكاكه بالغلاف الجوي للأرض، وأن تأثيره لن يزيد عن تأثير المذنبات التي عهدنا سقوطها.

ويطمئن نوربيري بالقول أن معظم مناطق الكرة الأرضية غير مأهولة وتتكون من المحيطات والبحار، وأن المخاطر التي قد تنجم عن سقوط الأجزاء المحطمة من القمر الصناعي صغيرة نسبيا، وأحتمالات تعرض أشخاص للخطر ضئيل كذلك. ويضيف: ليس من غير المعتاد سقوط أجزاء من حطام وشضايا الصواريخ. وهو أمر يحدث أكثر من مرة في كل عام، لكن ما هو غير معتاد ان تعرف أوقات حدوث ذلك. في إشارة بمعرفتنا وقت سقوط حطام القمر الصناعي العجوز مساء الجمعة المقبل.