وفاة طفل في ليونغبي في ظروف غامضة

أفادت وكالة الأنباء السويدية أن الشرطة عثرت ليلة أمس على جثة طفل متوفي في ليونغبي في منطقة سوملاند. الطفل الذي يبلغ 4 سنوات كان قد إختفى عن الأنظار، عندما كان يلعب في إحدى حدائق الأطفال.

ومن خلال التحريات الأولية لم تتبين إلى حدود الآن أسباب الوفاة، وقال الناطق الرسمي بإسم الشرطة أن هذه الإجراءات والتحريات تبقى روتينية، لكن في نفس الوقت لا يمكن إستبعاد إرتكاب جريمة قتل في حق الضحية.

يذكر أن الطفل إختفى عن الأنظار في حدود الساعة الخامسة من زوال يوم أمس الأحد، وبعد عمليات بحث واسعة، تم العثور عليه ميتا في حوالي الساعة العاشرة ليلا، في منطقة قريبة من الحديقة التي كان يلعب فيها.

أفادت وكالة الأنباء السويدية أن الشرطة عثرت ليلة أمس على جثة طفل ميت في ليونغبي في منطقة سوملاند. الطفل الذي يبلغ 4 سنوات كان قد إختفى عن الأنظار، عندما كان يلعب في إحدى حدائق الأطفال.

ومن خلال التحريات الأولية لم تتبين إلى حدود الآن أسباب الوفاة، وقال الناطق الرسمي بإسم الشرطة أن هذه الإجراءات والتحريات تبقى روتينية، لكن في نفس الوقت لا يمكن إستبعاد إرتكاب جريمة قتل في حق الضحية.

يذكر أن الطفل إختفى عن الأنظار في حدود الساعة الخامسة من زوال يوم أمس الأحد، وبعد عمليات بحث واسعة، تم العثور عليه ميتا في حوالي الساعة العاشرة ليلا، في منطقة قريبة من الحديقة التي كان يلعب فيها.