يوهان بيرسون ومارتين شيبيي

إنطلاق محاكمة الصحفيين شيبيي وبيرسون في إثيوبيا يوم غد الثلاثاء

تنطلق يوم غد الثلاثاء محاكمة الصحفيين السويديين يوهان بيرسون ومارتين شيبي في إثيبويا، المتهمين بإرتكاب جرائم إرهابية ودخول إثيوبيا بطريقة غير الشرعية.

ومن المتوقع أن يحضر أطوار المحاكمة أهالي المتهمين، بالإضافة لممثلين عن الإتحاد الأوروبي وكندا والولايات المتحدة الأمريكية.

كما سيحضر المحاكمة 15 صحفيا سويديا، بعد حصولهم على تأشيرة الدخول إلى الأراضي الإثيوبية. وعلى ضوء ذلك قامت مصلحة الجمارك الإثيوبية في المطار بمصادرة كاميرات القناتين السويديتين TV4 وSVT.

وأفادت بعض المصادر أن المحاكمة ستبدأ اليوم، لكن السفير السويدي في إثيوبيا قال أنها ستنطلق يوم غد الثلاثاء، وذلك حسب المعلومات الصادرة عن محامي المتهمين، ووفقا لأحد الوزراء في الحكومة الإثيوبية.

وكانت القوات المسلحة الإثيوبية إعتقلت شيبيي وبيرسون عندما كانا يقومان بجولة إستطلاعية رفقة بعض أعضاء الجبهة الوطنية لتحرير أوغادين أو إقليم الصومال كما تسميه الجبهة، وهي منطقة معروفة بخطورتها ومحظورة على الجميع، بسبب النزاع الدائر هناك بين إثيوبيا وثوار الجبهة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".