الخلايا الجذعية

عدم منح براءات الإختراع للأبحاث التي تستخدم خلايا الأجنة البشرية في العلاج

قررت محكمة العدل الأوروبية عدم منح براءات الإختراع العلمية، عن الأبحاث التي تستخدم خلايا الأجنة البشرية في العلاج. وتحقق المحكمة حاليا في الأبحاث الذي توصل إليه العالم الألماني أوليفير برويستلي، في مجال الإضطرابات العصبية مثل الشلل والرعاش المعروف بالباركينسون، وذلك بإستخذامه في العلاج للخلايا الجذعية للأجنة البشرية.

البروفيسور المذكور طالب ببراءة الإختراع عن أبحاثه، لكن محكمة العدل الأوروبية رفضت طلبه، لأن مثل البراءة لا تتوافق مع قانون الإتحاد الأوروبي. وفي تعلقيه على هذا القرار، قال برويستلي أن هذا الحكم ستكون له إنعكاسات سلبية على الأبحاث في مجال الخلايا الجدعية في أوروبا، وستكون الفرصة مواتية أمام دول من خارج أوروبا الإستفادة من البحوث وبراءات الإختراع في هذا المجال.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".