الشرطة في ليونغبي تستعين بفريق بحث من ستوكهلم لفك لغز جريمة قتل طفل

فريق للبحث من ستوكهولم لفك لغز جريمة قتل طفل في ليونغبي

آخر الأخبار القادمة من ليونغبي، تشير إلى أن الشرطة في البلدية إستعانت بفريق للتحقيق في جرائم القتل من ستوكهولم. وذلك لفك لغز جريمة مقتل طفل صغير. الطفل الذي وجد مقتولا يوم الأحد الماضي في ليونغبي قرب حديقة الألعاب، كان يبلغ من العمر 4 سنوات.

وتجهل إلى حدود الآن دوافع إرتكاب هذه الجريمة، أو من كان وراء تنفيذها. لكن الشرطة قالت أنه لا يوجد أدنى شك في أن القتل العمد كان وراء هذه الجريمة. وتقوم الشرطة المحلية بالتنسيق مع فريق البحث هناك بعمليات تمشيط مكثفة، وكذلك عمليات إسقصائية للحصول على مزيد من الشهود والمعلومات، تقودها للجاني. يذكر أن 30 شرطيا كلفوا بعمليات البحث والتمشيط، لكشف خيوط هذه الجريمة، والتي هزت سكان بلدية ليونغبي الواقعة في منطقة سوملاند الأحد الماضي.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".