الصورة لبابلو دالانسه

أكثر من 180000 تعرضوا للقرصنة عبر الإنترنت

كشفت صحيفة أفتونبلادت عن تسريب أكثر من 180000 كلمة سر ل57 موقع الكتروني. أكثر المتضررين هم صحفيين وسياسيين فيما اعتبر بأكبر عملية قرصنة في السويد. أحد أهم الاسباب هو تردي الإجراءات والروتينات المتبعة لضمان سرية المعلومات في المواقع الإلكترونية هذا بحسب ما تقوله أن ماري ايكلوند مسؤولة السلامة المعلوماتية والتي لم تجد الامر غريبا خاصة بسبب تردي سلامة المعلومات وسريتها في بعض المواقع الإلكترونية. وتم اكتشاف القرصنة يوم أمس الثلاثاء وعقب اكتشاف تعرض عضو البرلمان ويليام بيتزيل لقرصنة عبر التويتر حيث استخدم أحد الهاكرز اسمه لنشر خبر حول قرصنة حزب ديموقراطيي السويد لمواقع خاصة بصحيفتي التونبلادت واكسبرسن. يذكر أن الصحيفتان قدمتا بلاغاً للشرطة

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".