المحكمة الأوربية تؤيدا قرارا للمحكمة العليا السويدية بشأن الدعاية المضادة للمثلية الجنسية

أكدت محكمة العدل الأوربية في ستراسبورغ أن المحكمة العليا في السويد لم تنتهك حرية التعبير في حكمها القاضي بإدانة أربعة أشخاص بترويج الكراهية، لقيامهم بتوزيع منشور في أحدى المدارس ضد ذوي الميول الجنسية المثلية.

ثلاثة من المدانين بحكم المحكمة العليا السويدية نالو حكما مشروطا، فيما حكم على الرابع وهو أكبرهم سنا ويبلغ التاسعة عشرة من العمر بالمراقبة. وقد شكوا الحكم الى المحكمة الأوربية، لكنها رفضت شكواهم ولم تر في الحكم أنتهاكا لحرية التعبير. أمر رحبت به أيميليه ميره أوسيل رئيس رابطة الشبيبة المثليين والمتحولين جنسيا.