توماس توبيه رئيس لجنة الضمانات الإجتماعية في البرلمان السويدي

مقترح بربط تعويض البطالة بمستوى الدخل السابق للعاطل عن العمل

يسعى حزب المحافظين الذي يقود الإئتلاف الحاكم الى إحداث تغيير في القواعد التي تحكم الحصول على تعويضات البطالة عن العمل، وذلك باستبدال شرط عدد الساعات التي ينبغي ان يكون الشخص قد عمل فيها، بشرط آخر يربط الحصول على التعوض بمستوى الأجر الذي حصل عليه طالب التعويض قبل تعرضه للبطالة. توماس توبيه رئيس لجنة سوق العمل في البرلمان شرح أسباب هذا المسعى من قبل حزبه بالقول:

ـ هناك حاليا كثيرون ممن يعملون في أوقات عمل غير مريحة، كالممرضات اللواتي يعملن ليلا، واللواتي يشكل عملهن دعما حاسما للمجتمع، ويقمن بعمل جيد ولكنهن وفق الشروط الحالية يقفن خارج الشروط الحالية الحصول على ضمان التعويض عن البطالة.

القواعد الحالية لحصول العاطل عن العمل على ضمان التعويض عن البطالة تشترط أن يكون طالب التعويض قد عمل ثمانين ساعة في الشهر على مدى ستة أشهر في السنة الأخيرة، أو خمسين ساعة على الأقل في كل شهر من شهور السنة. توماس توبه يقول:

ـ أعتقد انه ينبغي علينا التفاعل مع سوق العمل الحديثة متواصلة النمو، لتنعكس في ضمانات التعويض عن العمل، وأعتقد ان من المناسب ان نجرب فكرة ربط ذلك بمستوى الدخل.

وبعتقد المحافظون أن الدخل المشترط لا ينبغي أن يكون عاليا، ليتمكن أكبر عدد من العاطلين عن العمل من أيفائه، ويؤكد توبيه أنه يتعين أن يكون واضحا أن التغييرات المقترحة لا تمس جوهر الشروط وهو العمل. الشرط المقترح هو أن يكون المتقدم للحصول على تعويض البطالة قد حصل على دخل شهري يتراوح ما بين 8 و 10 الآف كرون شهريا، كما سيكون من حق من عملوا عملا جزئيا بنسبة 25 بالمئة أن يحصلوا على تعويض البطالة a-kassa.

ربما يكون المقترح من جانب حزب المحافظين بالون أختبار، لمعرفة مواقف الأحزاب الأخرى المنضمة للتحالف الحاكم والمعارضة، والممثلة جميعا في اللجنة البرلمانية الخاصة بالضمانات الإجتماعية، والتي ستناقش في العام المقبل الشكل الذي ستعمل به منظومة التعويض عن البطالة في المستقبل. توماس توبيه الذي يأمل أن يحظى مقترح المحافظين بتأييد جميع أحزاب التحالف الحاكم، لا يستبعد حصول توافق عابر للكتل حول هذا الموضوع:

ـ لقد كنا ومنذ البداية واضحون في رغبتنا بان يكون حزب البيئة والأشتراكيون الديمقراطيون على أستعداد لتحمل المسؤولية من اجل السويد، وأن نبني معا منظومة ضمان مستديمة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".