ألاجهاد يزيد من احتمالات الاصابة بالزكام
باحثون من الولايات المتحدة الامريكية

الإجهاد يقلل من مناعة جسم الانسان

زيادة الإجهاد على مدى فترات طويلة يزيد من خطر الاصابة بالزكام كان معروفا من فترة طويلة. ولكن للمرة الأولى تمكن باحثون من الولايات المتحدة من تفسير السبب. حينما نشعر بالإجهاد تقل حساسية الجسم لهرمون الاجهاد الكورتيزول، والذي يؤثر بدوره على الجهاز المناعي، هذا حسب راديو السويد، قسم العلوم.

قام الباحثون بتعريض 276 من الأشخاص الأصحاء لفيروس الزكام وقاموا بعزلهم. وإتضح أن الاشخاص الذين عانوا من الإجهاد لفترة طويلة أصبحوا أكثر مرضا من غيرهم. كما أخذت عينات من الدم وبعد إضافة الكورتيزول في أنابيب الإختبار لاحظ الباحثون أن خلايا الدم البيضاء من الأفراد المجهدين كانت أقل حساسية للهرمون. وقد أضعف الإجهاد من قدرة الجسم على الكشف عن هذا الهرمون.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".